العودة   منتدى العرب المسافرون الحقيقي > بوابه الحج > بوابه الحج


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-03-2018, 10:37 PM
زهرة الوادي
زهرة الوادي غير متصل
مشرفة بوابة الحج
الصورة الرمزية زهرة الوادي
 
معلومات العضو
التسجيل: Mar 2015
العضوية: 96465
المشاركات: 1,383 [+]
بمعدل : 1.05 يوميا
اخر زياره : [+]
الدوله : ksa
Thumbs up الحج منظومة قيم



بسم الله الرحمن الرحيم


إن كنت قد رغبت في الحج هذا العام فيسعدنى أن أعرض عليك منظومة جميلة من القيم والمحاور الربانية الهامة.
والتى إن حافظت عليها أثناء حجك لفزت باذن الله فوزا كبيرا .
ولن أحدثك عن فقه أو شعائر الحج وإنما سأتناول معك قيماً وسلوكيات وخواطر تنتفع بها إن شاء الله لتكون لك روحاً تتحرك بها وينشرح بها صدرك وتتفتح بها آفاقك وترتفع بها أخلاقك وتجعل منها لك طريقا إن شاء الله نحو قبول الحج والفوز بميلاد جديد كما ولدتك أمك .

1. دندن يا أخانا الحاج ... نعم دندن بحجك هذا نحو جنة ونهر ومقعد صدق عند مليك مقتدر .. فهو فرصة .
2. خيمتك هى بيتك .. أنشر فيها المحبَّة والسلام ، والشورى والتفاهُم ، وأطايب الكلام .
3. لاتكن في خيمتك قاسيًا على أخوانك وكن حنونًا رؤوفا رحيمًا .
4. إياك أن تظلم أحدا في خيمتك وإحذر الشتم والسب واللعن وكن منضبطا في لسانك تسلم وتسعد
5. أنشر في خيمتك الأمن والأمان والراحة ولاتكن مصدر إزعاج وقلق .
6. علّم حجاج خيمتك معانى الخير والصلاح ، وحبِّبب إليهم الإيمان ، وكَرِّه إليهم الفُسُوق والعِصيان .
7. كن في خيمتك نِعْمَ الرجل الحاج الرباني تقود الرجال نحو الله والرسول ، والقرآن وجنات النعيم .
8. لاتكن مزعجا للحجاج سواء في أثناء أداء الشعائر أو حال تواجدك في الخيمة ، فلا يسمعون منك إلا الصيحات والإنفعالات ، والغضبات الصارخات , وإن لَم تَستطع أن تكن سببًا في إسعادهم ، فاحْذَر أن تكون سببًا في إشقائهم وإتْعابهم .
9. أَشْعِر من حولك أنَّك تحبُّهم ، وتَحرص عليهم ، وتسعي لراحتهم .
10. قدِّم لهم من طعامك من وقتٍ لآخر، حتى وإن كانوا لا يحتاجون ، وتفقَّد مريضهم ، وإسأل عن أطفالهم
11. ساعد ذوى الحاجات الخاصة… ففي ذلك زكاة عن صحتك .
12. لاتتأخر في مساعدة من يحتاج المساعدة .. وتذكّر أن أحب الناس الى الله أنفعهم .
13. إذا اشْتَركت مع الحجاج في مدخل واحدٍ ، فأفْسِح لهم الطريق ، ولا تُضيِّق عليهم .
14. إذا مررت بالنساء فاحفظ بصرك إلا من المحارم .
15. تحبّب إلى رجال وشباب الخيمة , قدّم لهم الهدية من الأذكار والكتيبات وغيرها , وجامِلهم إذا علمت أن أحدهم لديه مناسبة سعيدة , وواسهم إذا علمتِ أن أحدهم مكلوماً أو حزيناً أو لديه أزمة يمرّ بها .
16. إذا كنت متميزا عنهم في درجة علمية ، فلا تتكبَّر ولا تتشدَّق ، وكن لهم ومعهم وبينهم متواضعًا ألوفا
, فلا خير فيمن لايألف ولايؤلف .
17. إحذر أن توقع عداوة وبغضاء في محيط الخيمة بين الناس , فالمكان للعبادة والموسم للعبادة , فالحج ركن ركين من أركان دينك .
18. أسرع في الوساطة بين مَن يختلفون ويَتناحرون - إذا وجدت ذلك .
19. كن لين الجانب ، وكن لهم نورًا يهتدون به نحو كلِّ خيرٍ .
20. ذكّرهم بالصلاة وأعمال الآخرة ، وذكِّرهم بالله بحُسنى ورِفق، تأسِرْ قلوبهم .
21. ألْقِ السلام عليهم ، ورُدَّه - إن أُلقِيَ عليكِ - بمثله أو أحسن.
22. لاتكن في الخيمة نمّاما ، فتُشعل الحرائق في القلوب ، وتَزيد الفوارق والخلاف .
23. لا تُضايق غيرك وإرحم ذَوِي الإحتياجات الخاصة وكبار السن .
24. لا تَقذف بالقاذورات يمنة ويسرة وكن نظيفا وضع ذلك في مكانِه , فالإسلام دين النظافة .
25. لاتتخطّ الصفوف عند الصلاة داخل خيمتك ، فتؤذِي المصلين بتخبُّطك بهم .
26. لاتمرّ من أمام المصلِّين ؛ حتى لا تقطع عليهم روحانيَّتهم مع ربِّهم .
27. لا ترفع صوتك أثناء الحج وفي الخيمة أكثر مما يحتاج إليه السامع فإن في ذلك رعونة وايذاء .
28. احرص على الرجوع كيوم ولدتك أمك .. متطهرا من كل ذنب فهى فرصتك .
29. إحرص في الحج أن تحجز بيتا لك بالجنة , وكن دائم الحذر من الأعداء الألداء الهوى المتبع والإعجاب بالنفس والشح المطاع فهن المهلكات المضيّعات حسبنا الله اللطيف منها الرحمن .
30. لو قلنا أن إنسانا يشتاق للجنة ويتمناها ويرجوها سكنا له ومقرّا فإن ذلك أمر مألوف طبيعى فطرى لاشيء فيه , كذلك فإن الجنة أيها الحاج تشتاق إليكِ بل إلى كل مؤمنٍ صالحٍ عابدٍ عاملٍ لدينه ناصرا لرسوله محبا للصالحين .

إن الجنة تشتاق ؟
نعم تشتاق ..
تشتاق للعابدين .
لمن سمت أرواحهم وصفت نفوسهم .
الذاكرين كثيرا لله .
الذين عملوا وبذلوا لرفعة دينهم والإنتصار لرسولهم .
الذين إذا ذٌكر الله وجلت قلوبهم .
الصابرين في البأساء والضراء .
الكاظمين الغيظ العافين عن الناس .
المحسنين الطاهرين المحمديين الربانيين .
الذين كُانوا أولياءاً لله .
الذين كُانوا جنودا لله .
الذين عملوا بمراتب التقوى التى قال عنها على رضى الله عنه وكرّم الله وجهه :
الخوف من الجليل ::: فخافوا ربهم .
العمل بالتنزيل ::: فعملوا بالقرآن .
القناعة بالقليل ::: فقنعوا ورضوا بعطيّة الله .
الإستعداد ليوم الرحيل ::: فسهروا لله وقُاموا لله وأتعبوا أقدامهم بالوقوف بين يدى الله
هؤلاء الذين حملوا للدنيا مشاعل النهضة والخير والتقدم ...
وأخذوا بأيدى الناس بُغية إنقاذهم من النار ليلحقوا بالنبى الحبيب المختار .

*( أخيرا حج مبرور وذنب مغفور وتجارة مع الله لاتبور وكل عام وأنتم بخير )*

بقلم : نبيل جلهوم




مواضيع من نفس القسم:



آخر تعديل بواسطة زهرة الوادي ، 10-03-2018 الساعة 10:41 PM
رد مع اقتباس


  #2  
قديم 10-04-2018, 05:22 PM
latifa Naf1
latifa Naf1 متصل الآن
مشرف
 
معلومات العضو
التسجيل: May 2015
العضوية: 97935
المشاركات: 3,700 [+]
بمعدل : 2.94 يوميا
اخر زياره : [+]
افتراضي

مشكوره غالياتي




رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة

الانتقال السريع

مواقع صديقة :

سفاري للسفر و السياحة



جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:06 AM.


بدعم من vBulletin
الحقوق محفوظة لـ ©2000 - 2018، Jelsoft Enterprises Ltd


Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1