العودة   منتدى العرب المسافرون الحقيقي > الرحاله العرب > الرحاله العرب


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-21-2015, 03:08 PM
فاطمة
فاطمة متصل الآن
مشرفة بوابة المغرب
 
معلومات العضو
التسجيل: Mar 2015
العضوية: 96454
المشاركات: 7,001 [+]
بمعدل : 9.80 يوميا
اخر زياره : [+]
Lightbulb رحلة الرحالة الالماني كارستن نيبور من السويس الى جده عام 1762



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





كارستن نيبور



كارستن نيبور بزي تركي



قمت برحلة علمية خاصة إلى كوبنهاغن عاصمة الدانمارك في الفترة ما بين 14 – 31 من شهر تموز عام 1989 لغرض فحص و فهرسة المخطوطات العربية في الطب و الصيدلة المحفوظة في خزانة المكتبة الملكية بمدينة كوبنهاغن و زيارة جامعة كوبنهاغن خاصة معهد الدراسات الشرقية للإطلاع على مركز الرحالة الألماني الشهير كارستن نيبور الذي قام مع زملائه بأمر من الملك فريدريك الخامس لإرسال البعثة والصادر في 10 / 12 / 1760 إلى الدول العربية بغية الإطلاع على الثقافات و العلوم و إيجاد طرق و مراكز تجارية . (راجع تفاصيل مقالة ستي .ت .راسموسن أدناه للإطلاع على تعليمات الملك فريدريك الخامس المشددة ، الفقرة العاشرة ، كيفية التعامل مع العرب و المسلمين واحترام الدين الإسلامي ) .


كما كان من هدف رحلتي إلى كوبنهاغن هو زيارة مجموعة ديفيد التي تضم نفائس القطع الفنية الإسلامية و الإصطرلاب والربع المجيب و السجاد و أواني الفخار و الزجاح و البلاطات النادرة .


زرت جامعة كوبنهاغن و تعرفت على السيد ستيغ ت . راسموسن Stig Rasmussen المسؤول عن القسم العربي و سألته عما إذا كان بإمكاني الإطلاع على مخلفات و كتب و رسائل و أجهزة الرحالة كارستن نيبور ، فأعتذر لي بأن المركز الخاص بكارستن نيبور لا زال قيد البناء و الإعمار ، لكنه أهدى لي نسخة واحدة من كتالوغ لمعرض مشترك بين المكتبة الملكية في كوبنهاغن و بين مكتبة كيل الألمانية أقيم في مدينة كيل في الفترة الواقعة بين شهر نوفمبر 1986 – فبراير 1987 ، فيه معلومات و صور عن الرحلة العربية لكارستن نيبور بعنوان : كارستن نيبور و الرحلة العربية 1761 – 1767


( Carsten Niebuhr und die Arabische Reise 1761-1767 ) .


أنهيت فحص كافة المخطوطات العربية في الطب والصيدلة و إعداد الفهرس لها ، ثم قمت بزيارة مجموعة ديفيد التي كما ذكرت أعلاه تحتوي على أنفس القطع الفنية الإسلامية التي تبهر ناظرها ، فقمت بتصويرها بكامراتي و لعدة أفلام . كما زرت متحف الأسلحة و المتحف الوطني في حينه ، حيث وجدت سيوف وأسلحة إسلامية مرصعة بالأحجار الكريمة .


طبع فهرس عن المخطوطات الطبية في الكويت عام 1990 ضمن منشورات مركز المخطوطات و التراث و الوثائق .


ولكثرة إهتماماتي بالترجمة و التأليف و فهرسة المخطوطات العربية و السفر ، بقى موضوع رحلة كاستن نيبور هادئا ، لكني قمت بطلب مجلداته الثلاثة من مكتبة الجامعة و مكتبة معهد الجغرافية لقرائتها و الإطلاع عليها ، حيث قمت باستنساخها برفق و بتجليدها ، لكني تركت في حينه موضوع إستنساخ الصور و الخرائط لكبر حجمها .


و عندما سافرت مع زوجتي في شهر تموز عام 2001 إلى بحر الشمال لقضاء عطلتنا ، قمنا بزيارة بعض المتاحف و أحد المراصد الفلكية الذي رافقنا بروفسور ألماني كبير في السن و متقاعد ، دار الحديث بيني و بينه عن الرحالة الألماني العظيم كارستن نيبور . قال لي البروفسور بأنه يعرف أن كاستن نيبور كان يعيش مع عائلته بالقرب من مدينته ، لذا نصحني أن أذهب إلى أرشيف مدينة أتوندورف Ottendorf الواقعة على البحر ، للحصول على سيرة حياة كارستن نيبور و بعض المعلومات القيمة .


وفي اليوم الثاني غيرنا منهج رحلتنا و توجهنا إلى مدينة أتوندورف و زرنا الأرشيف .


أخبرني المسؤول عن الأرشيف بأن أكثر الوثائق الخاصة بكارستن نيبور محفوظة في أرشيق كوكسهافن Cuxhaven و في الدانمارك و في مكتبة كيل ، و أخبرني أن كارستن نيبوردفن في قرية تبعد عن هذه المدينة حوالي 30 كيلومترا ، و وعدني بإستنساخ سيرة حياته .


سافرنا مباشرة بعد خروجنا من الأرشيف إلى القرية ، إلا أننا للأسف الشديد لم نجد شخصا يدلنا على قبر كارستن نيبور أو على ما تبقى من آثار بيت عائلته .


بدأت قبل اسبوع بأستنساخ صور و خرائط كتب كارستن نيبور الثلاثة وكنت أقضي ست ساعات يوميا لتصويرها و بحذر شديد ، لأن الكتب قديمة جدا أولا ، و أن الخرائط كبيرة و مطوية ثانيا . ثم قمت بتحليدها شخصيا .


لم يكن لدي ستوديو و أجهزة إنارة كافية و حوامل للكامرات ، إلا أني قمت بتصوير الصور و الخرائط الكبيرة بكامرتي الديجيتال .


وحتى هذه الصور أتعبتني كثيرا عند تصغير أحجامها .


وللإطلاع على الأوامر الملكية الصادرة عن الملك فريدريك الخامس ، إليكم نصا من مقالة الأستاذ ستيغ راسموسن :


( الرحلة العربية 1761-1767


Author: Stig T. Rasmussen


نص من مقال ستي. ت. راسموسن حول ( رحلات في بلاد فارس والجزيرة العربية في القرن الثامن عشر و التاسع عشر- تتبع الإستكشافات العلمية للعالم الإسلامي"، نشر في الرحلة العربية: الروابط الدانماركية بالعالم الإسلامي عبر ألف عام. موسكورد،1996.


شروط واستعدادات الرحلة


تضاعفت خلال القرن السابع عشر والجزء الأكبر من القرن الثامن عشر معرفة أوربا بشأن البلدان والثقافات النائية، وذلك نتيجة لجهود البلدان التي تعتمد في تجارتها على الملاحة من أجل إيجاد طرق ومراكز تجارية جديدة، كما بدا واضحا في الفصل الذي كتبه كل من Adam Olearius و Frederik Ludvig Norden. ذلك جلا واضحا أيضا في وصف العديد من الرحلات التي نشرت من قبل الإنكليز، الهولنديين، والفرنسيين. خلال القرن الثامن عشر زادت الحاجة إلى المعرفة النظرية أكثر من المعرفة النفعية الجاهزة للعالم. الانتقائية العشوائية والمشاهدات الشخصية الملونة أدت أيضا إلى البحث العقلاني والوصف المنظم.


في منتصف القرن الثامن عشر تمتع الملك فريديريك الخامس Frederik V ووزيره بسمعة وسط أوربا بأنهم رعاة فن. وكان هذا في البال عندما اقترح البروفسور Johann David Michaëlis في Göttingen، ألمانيا على Johann Hartwig Ernst von Bernstorff في Tydske Kancelli ( ما يطلق عليه وزارة الخارجية أنذاك) ، إن على الملك أن يرسل ببعثة استكشافية إلى البلدان المجهولة، ما كان يزعم في التاريخ القديم بالعربية السعيدة.


لقد عزز Michaëlisطلبه بالنظر إلى المقترح وفق ما جاء في الإنجيل بهذا الخصوص: " طبيعة هذه البلدان مازالت غنية بإمكانياتها و والتي نجهلها نحن": هذه القصة تعود إلى عهد قديم جدا، اللهجة فيها تختلف عن العربية الغربية التي نعرفها. هذا كان أهم الأدوات حتى الآن التي مكنتنا من فهم العبرية. أية إضاءة لا نتوقعها تُلقى على الإنجيل، أهم كتب العهد القديم، والتي علمتنا اللهجة الشرقية للجزيرة العربية كما عرفنا الغربية.


الإقتراح الأصلي كان بإرسال رجل إلى اليمن من ترانكابار في الهند، ولكن خلال أربعة أعوام تطورت الفكرة إلى رحلة استكشافية علمية متكونة من خمسة رجال جذبوا اهتمام كل عالم العلم الأوربي. بدأت الأسئلة التي كان يجب الإجابة عليها بالتدفق، كذلك المقترحات للمشاهدات التي يجب أن تُتخذ. Michëlisهيأ قائمة بالأسئلة العلمية التي كان يأمل أن يجاب عليها خلال الرحلة، وتم نشرها في Fragen an eine Gesellschaft gelehrter Männer , die auf Befehl Ihro Majestät des Königes von Dännemark nach Arabien reisen, Franfurt a. M.1762. هذا الوصف شمل سلسلة طويلة من الأسئلة المختلفة بما يخص التاريخ، التاريخ الطبيعي، وفقه اللغة ( وزود بكتالوج جميل يضم ما لم يكن معروفا أنذاك).


الأعضاء المشاركون في الرحلة


شارك في الرحلة ستة أعضاء


العالم السويدي في العلوم الطبيعية Peter Forskål تلميذ Carl von Linné : أحد الأهداف الرئيسية• لبحوث بيتر فورسكول كان إيجاد إثباتات مدعمة لسلسة من النقاط التي جاء بها لينيه.


عالم اللغة Frederik Christian von Haven والذي كانت مهمته شراء مخطوطات شرقية للمكتبة الملكية• في كوبنهاجن، ونسخ الكتابات التي يعثر عليها في طريقه، وتسجيل مشاهدات حول استخدامات اللغة العربية- الهدف الرئيسي فيها إلقاء الضوء على بعض الجوانب الغامضة في الكتاب المقدس.


الخرائطي Carsten Niebuhr الذي كانت مهمته هي المشاهدة وأخذ القياسات لغرض رسم الخرائط للمناطق• الجغرافية المكتشفة وغير المكتشفة.


الطبيب Christian Carl Kramer الذي كانت لديه العديد من المهمات الطبية الملقاة على عاتقه،• سواء العلمية أو على المستوى التطبيق العملي- بين العرب أيضا.


الفنان والرسام Georg Wilhelm Baurenfeind الذي كانت مهمته رسم ما يجده الآخرين، بالأخص بحوث• بيتر فورسكول حول النباتات والحيوانات من التي يسهل ضياعها.


وأخيرا اشترك معهم الجندي السويدي من سلاح الفرسان المدعو Berggren لضبط النظام.•


الأوامر الملكية


في كوبنهاجن عمل جملة من البروفيسورية في الجامعة مخطط بالأمر الملكي الذي يقضي الملك فريدريك الخامس بموجبه إرسال البعثة في 15/12/ 1760.


" بأمرنا نحن، فريدريك الخامس، بنعمة الله ملك الدانمارك، النرويج، الوَنديّين، القوطيين، دوق سلسفي وهولستين، مارن العظمى و ديتماريكسن، نبيل أولدنبورج و ديلمينهورست الخ. أراد أرحم الراحمين بأمرنا وعهدتنا أن يسافر العبيد الأذلاء ( هنا تذكر أسماء المشاركين في الرحلة) إلى العربية السعيدة، ليقوموا بما يلي:


كل المسافرين من ذكروا أعلاه يتوجهون إلى العربية السعيدة ويبقوا مجتمعين معا، أمام أرحم راحمينا أن يضعوا الهدف نصب أعينهم بجمع أكبر كمية ممكنة من الاكتشافات العلمية.


الفقرة 43 التي يضمها الأمر الملكي هناك تفاصيل تعليمات واجبات الرحلة.•


الفقرات 2-9 ثبت مسار الرحلة، التنظيم (كتقليد جديد فالمشاركون متساوون بالحقوق)، وضع التقارير• كان على شكل يوميات.


الفقرة 10 إشارة واضحة حول كيفية تعامل المشاركون مع الدين الإسلامي:•


" على كل المشاركين أن يظهروا أدبا ولطفا شديدين اتجاه السكان العرب. عليهم ألا يبدو أي اعتراض لدينهم. علاوة على ذلك ألا يعطوا انطباع وإن كان غير مباشر حول ازدرائهم للدين. عليهم الإحجام عن كل ما يثير بغيضة السكان العرب. ومن الضروري أيضا من خلال مهمتهم أن يحرصوا قدر الإمكان على عدم إثارة الشبهات، أو إثارة شك المحمديين الجاهلين حول تصور تجسسهم، أو بحثهم عن كنوز، أو ممارسة السحر والشعوذة أو إيذائهم للبلد. يجب عليهم ألا يثيروا حفيظة وغيرة وانتقام العرب عبر طرح النموذج الليبرالي الأوربي بالتعامل مع المرأة أو الإتيان بما يشابه ذلك. وكما هو الهدف أيضا من التعليمات تذكيرهم بالالتزام الأخلاقي وعدم توجيه الاهتمام لأي شكل من أشكال الحب الذي في غير محله للأشخاص المتزوجين أو غير المتزوجين الذي من الممكن أن يدعو إلى إثارة الرغبة الشرقية بالانتقام. يجب عليهم حتى في أقصى حالات التعرض للمضايقة الشديدة أو الشتيمة وأن كانوا في حماية السلطات المدنية عدم الدفاع عن أنفسهم باللجوء إلى العراك. التجربة في هذه البلدان التي يحكمها " الدين الإسلامي" تبين مدى خطورة هذه الأمور حيث إهانة المسلم يثأر لها بقتل المتعدي. إزاء ذلك الذي من الممكن أن يؤدي إلى تعرض المسافرين الآخرين إلى المضايقة لا نحذر بجدية فقط، بل نمنع هذه الأفعال الطائشة منعا باتا. هذا الذي يخالف التعليمات ويجلب لنفسه المتاعب، نتركه لقدره ولا نجبر الآخرين من المسافرين من المجموعة حمايته حتى لا يعرضوا حياتهم للخطر.


الفقرات 11 و 12 تتناول اقتناء المخطوطات ونسخ النقوش في سيناء ، الفقرة 13 يحتم على المشاركين• البقاء معا، الفقرة 14 يؤكد على المشاركين في الرحلة الاستكشافية واجب بذل الجهود من أجل البحث عن إجابة للأسئلة الموضوعة والمرسلة لاحقا من قبل J. D.Michaëlis والعلماء الآخرين، وفي الفقرة 15 تأكيد على ضرورة إرسال كل المواد التي يتم العثور عليها بالحال إلى البلاط الملكي. الإجابة وقبل أن ترسل إلى أية جهة في أوربا يجب أن تنسخ في كوبنهاجن.


الفقرات 16-22 تحديد أطر البحوث العلمية والتي تحتوي على الأساس الذي يبدو إنه كان أول خطة• علمية عرفت للبحث البيولوجي البحري ( وضعت من قبل البروفسور C. G. Kratzenstein ) من كوبنهاجن.


الفقرات 23-26 تصف واجبات الطبيب في بحوثه وتطبيقاته الطبية: والأخيرة تطبق على العرب البارزين• و المشاركين في الرحلة على السواء.


الفقرات 27-34 يثبّت واجبات الرياضيين بما يخص الموقع الجغرافي ووضع الخرائط، بالإضافة إلى• الجو وأحوال السكان ( هنا حالة تعدد الزوجات واحتمالية علاقة ذلك باللا توازن إحصائيا بين الجنسين).


الفقرات 35-42 تصف المشاريع اللغوية التاريخية بينما تتناول الفقرة الخاتمة 43 عمل الرسام،• بالأساس دعم عمل عالم التاريخ الطبيعي برسم الحيوانات والنباتات التي لا يمكن نقلها في رحلة العودة، ومن ثم مساعدة الآخرين. وأخيرا مناشدة العلماء في الرحلة بمساعدة الرسام في عمله والاتفاق معه والتحلي بالصبر.


مجريات الرحلة الاستكشافية


انطلقت الرحلة في الرابع من كانون الثاني عام 1761. خط مسار الرحلة كان عبر القسطنطينية والإسكندرية إلى القاهرة والمواصلة على طول ساحل البحر الأحمر حتى اليمن حيث أقاموا هناك من شهر كانون الأول 1762 إلى أواخر شهر آب 1763. في اليمن توفي اثنان من المشاركين von Haven, Forskål بسبب الإصابة بالملاريا على ما يبدو.


الأربعة الآخرون أبحروا إلى بومباي، وبعدها توفي اثنان آخران هما Baurenfeind , Berggren خلال الرحلة. وفي بومباي توفي الخامس Kramer وحيث الوحيد الحي الذي بقي هو Carsten Niebuhr. أكمل رحلته إلى عمان وإيران ومن ثم عبر العراق و سورية إلى فلسطين مرورا بقبرص. من ثم من القدس إلى القسطنطينية وإلى أوربا الشرقية ومن ثم كوبنهاجن التي وصلها في العشرين من شهر تشرين الثاني عام 1767.


منحى الرحلة كان تراجيديا. ولكن الرحلة رغم ذلك نجحت في حصولها على مجاميع تعد ذات أهمية. المجاميع تضم نباتات، حيوانات، مشاهدات، خرائط، رسومات ومخطوطات شرقية.


جزء كبير من المجاميع هذه ما يزال موجود لحد الآن، وموجود في المتحف النباتي ( معشبة فورسكول- وتضم حوالي 1800 عينة)، في متحف الحيوانات ( 99 سمكة في معشبة الأسماك كما أطلق عليها (لأن فورسكول حنط الأسماك بدون أحشاءها، بجانب واحد فقط من جلدها وضغطها كالأعشاب عندما تجفف)، في المتحف الوطني ( في قسم الأنتيك، الإثنوغرافيا، العملات ومجموعة الميداليات) وفي المكتبة الملكية ( قسم الدراسات الشرقية واليهودية).


اليوميات ووصف الرحلة


من جملة ما جاء في المرسوم وفق الفقرة 8 بأن على المشتركين كتابة يومياتهم وفورسكول، فون هاون ونيبور نفذوا هذا الواجب، ولهذا فلنا معرفة جيدة من خلال ذلك بهم وبشكل أفضل بنيبور الذي أتيحت له الفرصة لأنه الوحيد الذي بقي من الطاقم بأن بعيد كتابة مادته.


بيتر فورسكول P.Forskål


كانت هناك خطة لطبع يوميات فورسكول في السبعينات من القرن الثامن عشر ولكن ذلك لم يحصل قبل عام 1950. الكتاب صغير ولكن مصور ( في الإسكندرية):


" إلى جانب هذه الرحلات التاريخية كان جانب البحث النباتي هو الأفضل، لقد شاهدت الأزهار الخالدة بنفس ازدهارها ونشاطها لذات النوع والشكل كما لو كانت من قبل ثلاث أو أربعة آلاف سنة مضت.


النبات في هذا البلد يدعو عالم الطبيعة للقيام بالكثير من المهام، بالرغم من إن عدد النباتات ليس كبير كما هو عليه في مناطق اوربا.


اليوم الذي وصلت فيه إلى الاسكندرية قمت بزيارة إلى أقرب الحدائق. حتى وإن لم يكن لدي الاهتمام أو أية رغبة خاصة في إلقاء نظرة على هذا العالم وأزهاره، لاستطاعت هذه الطبيعة الغير عادية بالرغم من هذا أن تثير اهتمام أي شخص غريب، مهما كان غير متأثر. جدران الحدائق كانت عالية وبالرغم من ذلك علت أشجار النخيل فوقها وبانت كأنها غابة كثيفة. من أول لحظة دخلت فيها كنت مأخوذا لمرأى هذه الأشجار التي خلقتها الطبيعة كأجمل صفوف أعمدة، ولكي لا يخلو الخيال من قاعدة لتلك الأعمدة اعتاد الناس أن يسوروا هذه الأشجار بحائط منخفض ليدعّمها. تزرع الأشجار في صفوف بالطول والعرض: 8 ألين ( ألين يساوي قدمين) بين كل ثلاث نخلات.


من صفات فورسكول البارزة هو إصراره ومثابرته المتميزة وهي الميزة الإيجابية التي كانت خلف جهوده العلمية في ظل الظروف الصعبة التي مر بها، ولكن بالطبع تؤدي هذه الصفة في شخصه إلى نتائج سلبية بما يخص الآخرين. ولم يكن من قبيل الصدفة أن أطلق لينيه على نبتة الـ " القراّص" بـ" pertenacissime adhærens" والتي تعني المثابر الصامد.


فون هاون F.C. von Haven


يوميات فون هاون محفوظة في المكتبة الملكية، قسم المخطوطات. يتكون من مطويتين كبيرتين. في أحدهما يوجد الوصف الفعلي للرحلة، وفي الثاني مقاطع من وثائق ذات علاقة ومراجع استخدمت بالرحلة: كتالوج بالمخطوطات التي وضعها، مخططات للمخطوطات والكثير من قوائم بالمفردات العربية الدانماركية، وخصوصا العربية الإيطالية ( قضى فون هاون قبل الرحلة وعلى نفقة الملك سنتين في روما يدرس عند العرب الموارنة). هذه اليوميات لم تطبع نهائيا بالرغم مما تزخر به من وصوفات حية يدخل فيها فون هاون كبطل رئيسي. لقد كان -كما كان الأرستقراطيين عليه في تلك الفترة – مغرور ومكتف بنفسه إلى حد الحمق.


كارستن نيبور C. Niebuhr


نيبور لعب دور الوسيط لهذه المجموعة، ووظيفته هذه لم تكن سهلة بأي شكل من الأشكال بسبب إن كل من فورسكول و فون هاون طمحوا بدون نجاح بالحصول على منصب قائد الرحلة. وبالذات لهذا السبب لم يتم تعيين أحد لمنصب قائد، و نصب نيبور أمين صندوق الرحلة.


في مقدمتهBeschreibung von Arabien "وصف الجزيرة العربية " بسط نيبور أفكاره بشأن الأسباب التي أدت إلى حدوث أخطاء في تلك الرحلة:


" أعتقد بأننا كنا السبب في الأمراض التي أصابتنا، بينما كان من السهل على الآخرين وقاية أنفسهم منها. تجمعنا كان من الكبر الذي حال دون تهيؤنا للمعيشة إلى جانب السكان المحليين. لأشهر عديدة لم نتمكن من الحصول على أي مشروب كحولي كنا معتادين على تناوله، وبالرغم من هذا تناولنا كميات كبيرة من اللحوم الأمر الذي يعتبر غير صحيا في البلدان الحارة. بعد الأيام الحارة كان هواء الليالي البارد مريح لنا الأمر الذي كان يولد إحساسا بالترف.


كان يجب علينا أيضا أن ننتبه للفرق في درجات الحرارة بين المناطق الجبلية والسهول المنخفضة. كنا على عجلة من أمرنا في الرحلة بحيث لم يتاح لنا التعرف على دواخل المدن.


لم تكن معرفتنا كافية بالبلدان وسكانها مما سبب لنا متاعب وطرق وعرة مع السكان. ونحن مرارا ولربما بلا حق اعتقدنا بأن لدينا الحق بالشكوى من غير أن نتذكر باننا حتى سفرنا داخل أوربا لم يكن يخلو من متاعب. لقد كنت أنا بنفسي مريضا جدا، عندما كان مرافقيي ما يزالوا على قيد الحياة، لأنني تمنيت كما تمنوا هم، أن أعيش كما لو كنت في أوربا. ولكن ومنذ ذلك الوقت عشت فقط بين الشرقيين، تعلمت طريقتهم في مواصلة الحياة في تلك البلدان. تباعا سافرت إلى بلاد فارس قادما من البصرة وبرا إلى كوبنهاجن بدون تعرضي ولو لمرة واحدة لوعكة صحية أو تعرضي لمشاكل كثيرة مع السكان.


أبعاد ونتائج الرحلة


كان للعديد من اكتشافات هذه الرحلة صدى حيث:


مساهمات نيبور في مجال رسم الخرائط، والتي من ضمنها صار من الممكن مثلا بالنسبة للسفن الأوربية أن تبحر عبر البحر الميت وحتى السويس. نسخ مخطوطات الكتابة المسمارية والتي كانت الأساس في فك أسرارها في عام 1802، ونشر اثنين من أهم الأعمال الإستشراقية في القرن الثامن عشر.


مساهمات فورسكول في مجال علم الحيوان والتي شملت عمله الرائد في حقل بيولوجيا البحريات ودراسة الطيور المهاجرة. أيضا في مجال علم النبات والذي بالإضافة إلى جمعه لمايقارب الـ 1800 نمودج من النباتات في معشبة لازالت موجودة ليومنا هذا، كان أيضا من الأوائل في علم بيولوجيا النبات وجغرافيا النبات. من المؤسف إن ملاحظاته و وشروحاته التي تركها قد جمعت وحضرت للنشر من قبل عالم نباتي كان أقل كفاءة. وهكذا لم تعطى أعمال فورسكول الأصلية وغنى أفكاره في مجال علم النبات قيمتها الفعلية وكان يجب الانتظار لكي يعاد العمل مجددا في الكثير من اكتشافاته من قبل الأجيال التي جاءت بعده.


رسومات بورينفايند Baurenfeind أعطت تجسيد صادق للنباتات والحيوانات التي لم تكن معروفة حتى ذلك الوقت. نشرت بمجلد فورسكول المصور مرافقة لشروحاته حول الحيوانات والنباتات. رسوماته لقنديل البحر من أجمل الرسومات من نوعها. وصوّر في أعمال نيبور مختلف جوانب وأشكال الحياة في مصر واليمن.


مكتسبات فون هاون شكلت الجوهر الجديد لمجاميع المكتبة الملكية من مخطوطات الشرق الأدنى، إذ لم يكن بحوزة المكتبة قبل ذاك الوقت إلا هدايا متفرقة ومقتنيات.


المرسوم الملكي يعكس النظرة العلمية الأساسية للفترة التنويرية. القناعات كانت بأن العالم يمكن تنظيمه ووصفه بشكل مفروغ منه في عمل شامل- مشروع العصر المركزي وصف بالتأكيد بالموسوعة العظمى. نتائج الرحلة الاستكشافية تعزى إلى التطبيق الناجح للمبدأ العقلاني في حقيقة البحث المنهجي. المشاهدات ذات الدقة الرياضية، الجمع والمعالجة المنظمة، الأولوية المعطاة للمعلومات المستحصلة بطريقة مباشرة والتمحيص الدقيق للمعلومات المستحصلة بطريقة غير مباشرة وبنفس الوقت نظرة انسانية، بدون تحامل، وانفتاح اتجاه كل ما هو جديد، يكملها الاحترام للطرق الأخرى بالتفكير. وهكذا تتميز الفترة التنويرية بشكل أساسي عن القرن السابع عشر، بأنها أرست القاعدة الموضوعية للعلم المعاصر.


القرن التاسع عشر


الإقرار بأن الطبيعة غير جامدة وإنما مرت بمراحل تطور. القرن التاسع عشر كان قرن التطور وبناء الإمبراطوريات. الاعتقاد بأن العالم الغير أوربي أقل تطور حضاريا استغل لمصلحة أوربا في طور توسعها. درس الإسلام من قبل المستعمرين لغرض استخدامه في السيطرة على المستعمرات. زمن الرحلات الطويلة قد ولى، فقد تم إرساء المصالح الأوربية في الخارج. وفي ذلك الوقت كان كبار موظفي المستعمرات تلك والدبلوماسيين


( القنصلية الدانماركية في تونس 1820-1833) هم الذين يجلبون المخطوطات والمواد الأخرى ذات القيمة.


من المبادرات الدانماركية المبكرة هي الرحلات الفردية لعالم اللغة راسموس راسكس - رحلة الهند الكبرى 1816-1823 والتي أعطت نتائج ذات أهمية. علم اللغة تطور من وصف للمفردات والقواعد إلى إثبات أصل اللغات وعلاقتها ببعضها وتقديم لتاريخ تطور اللغات على أساس البحوث المقارنة، خصوصا اللغات الهندوأوربية.


بما يخص الشرق الأدنى فقد اتسم النصف الثاني من القرن التاسع عشر بجلب طبعات نصوص جادة لكلاسيكيي العالم الإسلامي كأساس لمواصلة العمل العلمي عن طريق فهم أقرب أصولنا في العالم الإسلامي بمنظور ثقافي كوني. )



أحاول أدناه فقط أن أستعرض الصور و اللوحات الجميلة التي رسمها كارستن نيبور أثناء زيارته لجدة عام 1762 ، لكي يأخذ القارئ الكريم فكرة عامة عن روعة هذه الرحلة و عبقريةكارستن نيبور و جماعته لخدمة العلم و المعرفة على أمل أن أقوم بترجمة هذه الرحلة و الرحلات الأخرى إلى القاهرة و اليمن و مسقط و الهند العراق و سوريا و فلسطين و عودته إلى الدانمارك لوحده بعد أن توفي أربعة من زملائه .





مخطط مدينة جدة




الصورة العليا لمدينة ينبع من الناحية الجنوب الغربي


والصورة السفلى لمدينة جدة من ناحية الغرب إلى الجنوب





بائعة خبز في جدة




بائع سمك في جدة




صورة لسيدة من تهامة




صورة لحاج تركي


م/ن

مواضيع من نفس القسم:
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12-21-2015, 09:04 PM
latifa Naf1
latifa Naf1 غير متصل
مشرفة البوابة السياحية
 
معلومات العضو
التسجيل: May 2015
العضوية: 97935
المشاركات: 2,377 [+]
بمعدل : 3.64 يوميا
اخر زياره : [+]
افتراضي

مشكوووووووووووووووووووورة

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-03-2017, 09:47 PM
فاطمة
فاطمة متصل الآن
مشرفة بوابة المغرب
 
معلومات العضو
التسجيل: Mar 2015
العضوية: 96454
المشاركات: 7,001 [+]
بمعدل : 9.80 يوميا
اخر زياره : [+]
افتراضي

شكرااا لمرورك

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة

الانتقال السريع

مواقع صديقة :

سفاري للسفر و السياحة



جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:09 AM.


بدعم من vBulletin
الحقوق محفوظة لـ ©2000 - 2017، Jelsoft Enterprises Ltd


Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1