عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 02-27-2015, 09:16 PM
الريحالأحمر
الريحالأحمر غير متصل
عضو
 
معلومات العضو
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 22474
المشاركات: 7 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : [+]
افتراضي رحلتنا المتواضعة الى جبل شمس

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بالنسبة لهذه الرحلة الجميلة مع اعضاء الخيمة الطيبين ، حيث تم التنسيق من قبل اخونا السامر واتصل بي قبل يوم من الرحلة فاقترح ان نذهب الى جبل شمس فوافقت فورا لأنني لم اذهب ابدا من قبل الى جبل شمس وشاركتهم في الرحلة ، وكذلك بالنسبة لبقية الاخوة الافق وابو الوليد وافقوا .

وتم الاتفاق ان يكون التجمع في ولاية سمائل صباحا ، حيث خرجت من البيت بعد صلاة الفجر مباشرة وتوجهت الى سمائل وكان الجو في قمة الروعة حيث الرذاذ والجو البديع والبارد ووصلت الى موقع التجمع حسب الاتفاق الساعة السابعة صباحا ، وعند وصول الجميع تم تناول قريصات بالعسل (الدبس) وكان المنظر رائعا اثناء تواجدنا في سمائل فالتقطنا صورة للجبل والسحب تغطيها ، وبعدها توجهنا مباشرة الى جبل شمس وعند وصولنا الى الحمراء تناولنا الشاي الكرك ، وواصلنا طريقنا الى جبل شمس ، واثناء صعودنا لجبل الشمس ارتفعت حرارة السيارة لعدم وجود الماء فيها ، وانتظرنا فترة حتى بردت السيارة وقمنا بتعبئتها بالماء وواصلنا طريقنا الى جبل شمس وتجولنا فيها والصور جميلة للجبال والقيعان والسحب مع برودة الجو حيث كانت درجة الحرارة في وقت الظهيرة 9 درجات ، واثناء تجوالنا في سفح جبل شمس التقينا مع بعض الاخوة من سمائل وتناولنا مع التمر بالسمسم وبعد اللقاء تجولنا مرة اخرى عند الساعة الواحدة تقريبا بدأنا بالنزول من جبل شمس والتقطنا بعض الصور الحلوة ، وعند وصولنا الى الحمراء تناولنا وجبة الغداء وبعد ذلك واصلنا المسير الى البيت ،، وهذا مجمل ما تم في رحلتنا الجميلة ...

واليكم الصور

الجو في ولاية السيب كان بديع غيوم ورذاذ



وكان خروجي بعد الفجر مباشرة حيث الجو مظلم والرذاذ يتساقط والبرد شديد



ما شاء الله سلمت يداك السامر على القريصات ، صراحة حماس قريصات بالعسل اول الصبح وخاصة وقت البرد



الافق مستعجل باغي يضرب والسامر يهديه صبر شوية خليني احط العسل على الخبز



الجو كان بديع في موقع التجمع والبرد شديد ، وابو الوليد جاي متلثم تقول جاي يمثل في فيلم بدوي



وهذه الصور توضح وصولنا لولاية الحمراء ووجود آثار البيوت القديمة المبنية من الطين









وهنا المهندس السامر يعابل السيارة بعد ان فوح التانكي وقام يغلي تقول بركان صاير في السيارة ، لكن كان وقوفنا في هذا المكان ممتع ، خاصة كان واحد من فوق الجبل ينتطاوص علينا ويختفي وتم مطاردته من قبل الريح الاحمر وطلع صاحب محل المواد الغذائية ، وبعد الاتفاق هل نواصل ام نرجع تم الاتفاق ان نواصل



السبيب وافتكرت مكتوب السيب هههههههها وهذه المنطقة التي وقفنا فيها لمعاينة السيارة وتعبئة الماء فيها


وهذه المناظر اخذت من موقع توقفنا في السبيب حتى تبرد السيارة ، وبعد ان تم التأكد من ان الامور جيدة







وعند تحركنا من الموقع وفي الطريق شاهدنا هذا الاسم الغريب للمنطقة دار السوداء ، حشا ما شي اسامي غير هذا الاسم



وهذا تصوير لمنظر المنحدرات الجبلية ومدى ارتفاع الجبل



وهذه صورة مقربة لاسفل الجبل والتي تظهر لنا بعض البيوت واشجار النخيل بها



وهنا الصديقين رايت وليفت يقومات باخذ الصور التذكارية للموقع



صاحبنا باغي ينتحر اوين ما زايدين معاشه هههههههههها



اما هذه الغنمة سالفتها سالفة ، ما شاء الله عليها ما بقت شي ما كلته حتى البلاستيك قضت عليه ، وتلاحقنا حيت نروح ، ضاربنها الجوع حتى النقال باية تاكله حشى ما هوش جن



مواضيع من نفس القسم:
رد مع اقتباس